spacer
Advertisement مقال مختار من العدد 95
وحدتنا في العيد
spacer
spacer

أعداد المجلة

العدد 137
العدد 136
العدد 135
العدد 134
العدد 133


 
من مقدساتنا: باحة مقام النبي شعيب (ع) طباعة ارسال لصديق
عامل هام في تجمع الطائفة ووحدتها

بقلم: د. سلمان حمود فلاح
تعتبر الأماكن المقدسة لدى كل الديانات، عاملا هاما في تجمع المؤمنين، وفي وحدتهم وتعاونهم، فهي عادة أماكن لها حرمتها وقداستها واحترامها، وهي مقبولة على الجميع، ومتفق على صيانتها وعدم المس بها. ومقام النبي شعيب (ع) في حطين، هو أحد أبرز هذه الأماكن، فيما يتعلق بالطائفة الدرزية، فهو يوحّد الطائفة منذ نشأتها وحتى اليوم، ويجمعها في الأعياد والمناسبات، ويقرّب بين أبنائها، ويفسح المجال أمامهم للبحث والتداول ودراسة الأمور.
 
ومنذ الدعوة وحتى اليوم، كان مقام النبي شعيب (ع) مزارا ومحجا لجميع أبناء الطائفة في كل مكان، يفدون إليه، ويجتمعون فيه، ويستمرون في المسيرة التوحيدية. وعندما قام فضيلة الشيخ مهنا طريف،الرئيس الروحي للطائفة، عام  1883 بترميم المقام، وإعداده لاستيعاب الزائرين والحجاج، شعر بأهمية هذا المكان كعامل موحّد للطائفة الدرزية، فبذل كل جهد لإعداده لهذا الغرض. وعندما أنهى الترميمات، دعا إلى احتفال شامل، ضمّ ممثلين عن أبناء الطائفة الدرزية في كل التجمعات، وانتهج الزيارة السنوية في الخامس والعشرين من شهر نيسان من كل عام منذ ذلك الوقت.
 
وكانت الزيارة قبل قيام الدولة، في شهر نيسان، تضم وفودا وزائرين من سوريا ولبنان، يحضرون للمقام ثم ينتشرون في القرى الدرزية عند أقاربهم وأصدقائهم. وقد جرت أكبر زيارة تاريخية للمقام عام 1983 بعد أن فُتحت الحدود بن إسرائيل ولبنان، حيث قدم أكثر من عشرة آلاف مواطن درزي لبناني لزيارة المقام واجتمعوا مع أكثر من عشرة آلاف من مواطني البلاد.
ومنذ قيام الدولة، استمر فضيلة الشيخ أمين طريف، بتنظيم الزيارة السنوية في نيسان، كما دأب أبناء الطائفة الدرزية على زيارة المقام خلال أيام السنة لإيفاء النذور. ولم تكن بجانب المقام ساحة كبيرة تتسع للزوار، ومع الوقت وبعد أن حصل فضيلة الشيخ أمين طريف، بمساعدة عضو الكنيست السيد أمل نصر الدين وآخرين، على ملكية ثلاثمائة دونما حول المقام، لوقف النبي شعيب (ع)، بدئ بتجهيز المكان وتوسيعه، ونُظّمت الباحة بشكل جزئي، لتُجرى فيها بعض النشاطات والاحتفالات.
 
 وقد شهدت باحة المقام بالإضافة للزيارة السنوية، تجمعات ومناسبات هامة، منها حفل تأبين للمرحوم كمال جنبلاط ، ومناسبات مماثلة لشخصيات درزية أخرى، كذلك أجريت فيها مراسيم حلف اليمين القانونية للجنود من أبناء الطائفة الدرزية، وكان أهم النشاطات التي شهدها المقام، هو أسابيع التراث الدرزية التي بادرنا اليها، والنشاطات الكشفية الكثيرة، التي جرت في باحة المقام، بحضور آلاف الكشافة الدروز، وعدد مماثل من الطلاب والطالبات، مرافقين من قِبل الأهالي، والجميع يشعر بقداسة المكان، ويحترم السلوك السليم لكل فرد يحضر إلى هذا المكان. وقد حضر إلى المقام في نطاق أسابيع التراث الدرزي، رؤساء البلاد، بينهم رؤساء الدولة، وزراء المعارف، وكبار قادة الجيش وغيرهم، حيث أصبح مقام النبي شعيب (ع) محورا ورمزا وعلما لجميع أبناء الطائفة الدرزية أينما كانوا. فبهذا المعنى قامت الباحة حول المقام، بدور مركزي فعال في حياة الطائفة الدرزية .
وفي السنوات الأخيرة، قام فضيلة الشيخ موفق طريف، بتهيئة المكان وتوسيعه وتنظيمه، لاستيعاب أبناء الطائفة الدرزية في أيام العطل والأعياد، للاجتماع والاستقرار في المقام، بدل أن يكونوا على شواطئ البحار. وقام الآلاف من أبناء الطائفة بالحضور في أيام العطل إلى المقام والمكوث في زاوية من زواياه، واجتماع العائلة حسب التقاليد والعادات المتبعة، وقضاء الوقت الممتع في جو روحاني، وفي بيئة درزية طاهرة، وفي وضع من الأمان وعدم القلق والخوف على حركات الأولاد والبنات، ودون أي وجل من حصول أي تعدٍ أو تهجم من أحد أو إساءة أو ملاحظة.
 ومما لا شك فيه، أن جموع المواطنين الدروز، تشكر فضيلة الشيخ موفق طريف والجهاز الديني على ما قاموا به من نشاط، وعلى تنظيم المكان، وإيجاد الحراسة فيه، وعلى تهيئة الطاولات والمقاعد وتوفير المياه وزرع الأشجار وخلق جو طبيعي، فيه كل وسائل الراحة لمواطن يرغب أن يقضي مع عائلته بضع ساعات في يوم عيده.وكذلك على النشاطات الكشفية والتراثية والثقافية والتربوية والعسكرية الحاشدة التي جرت فيه واستقطبت اهتمام جموع الطائفة الدرزية.
 ونحن نتوجّه إلى جميع أبناء الطائفة الدرزية، أن يحافظوا على النظام والنظافة والجو التقليدي العطر للمكان، ونرحب بهم وندعوهم دائما لأن يقصدوا مقام النبي شعيب (ع) أو أي مقام آخر، وأن يحافظوا على قدسية المكان، وأن يعودوا إليه دائما، ففيه الطمأنينة والهدوء وراحة البال والجو الاجتماعي والمناخ الديني المناسبان لتأهيل صغارنا وأبنائنا على مبادئ التوحيد والكرامة والتربية التثقيفية الاجتماعية الصحيحة. 
 
 
< السابق   التالى >
 

من ألبومات الصور

spacer

spacer
© 2017 العمامة
Joomla! is Free Software released under the GNU/GPL License.